تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

 مركز دراسات العمل التطوعي ينفذ ورشة (التطوع خلال الأوبئة والأزمات)

كتبت: أفراح الفلاج

أقام مركز دراسات العمل التطوعي بمدينة الملك عبدالله للطالبات صباح اليوم الأثنين 1/4 /1442هـ ورشة تدريبية بعنوان (التطوع خلال الأوبئة والأزمات – جائحة كورونا نموذجاً) عبر منصة (زوم) لمدة ثلاث ساعات، قدمتها الدكتورة ولاء محمد الطاهر أستاذ الإعلام المساعد بكلية الإعلام والاتصال.

تحدثت الدكتورة ولاء حول محاور الورشة التي ارتكزت على تعريف العمل التطوعي وأهميته وأهدافه ومبادئه، ومجالات التطوع أثناء الأزمات والتطوع الافتراضي للوقاية من الأوبئة، كذلك مجالات الأنشطة في التطوع الإلكتروني ومواقعه، ومنصات التطوع خلال الجوائح مثل: منصة العمل التطوعي الرقمية الوطنية الرسمية والتي تعد أحد أهداف رؤية المملكة العربية السعودية 2030 حيث تعد حلقة الوصل والربط الأولى لتوثيق العمل التطوعي، وتطرقت إلى العلاقة بين الجهات الموفرة للفرص التطوعية، والمتطوعين أنفسهم من خلال منصة أبشر، وربط منصة التطوع بمركز المعلومات الوطني حيث شهدت الوجه المشرق لكورونا عبر منصة العمل التطوعي إذ بلغ عدد المتطوعين فيها نحو مليون متطوع سعودي.


فيما أوضحت الدكتورة منال الشبل مديرة مركز دراسات العمل التطوعي أن المتطوع هو كل من يقدم عملًا تطوعيًّا دون اشتراط مقابل مادي أو معنوي، وإنما لتقديم المساعدة للغير وللمجتمع، وللارتقاء بمستوى المكان الذي ينتمي إليه والدولة التي يعيش بداخلها، مشيرة إلى أن أهمية العمل التطوعي تزيد في أوقات الأزمات كالوقت الراهن (جائحة كورونا)، مبينة ما يخص نظام التطوع، وكيف يبرز تعزيز قيم الانتماء الوطني والعمل الإنساني.

--
07/04/1442 09:47 ص
آخر تعديل تم على الخبر:
 

المحتوى المرتبط

بحث / ربط المحتوى

    عنوان المحتوى التاريخ