تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

 د.العامري يستقبل وزير الشؤون الإسلامية بمملكة ماليزيا

استقبل معالي رئيس جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الأستاذ الدكتور أحمد بن سالم العامري اليوم الأحد 29/8/1442هـ ، معالي وزير الشؤون الإسلامية بمملكة ماليزيا  الدكتور ذو الكفل محمد البكري وحرمه السيدة شيرين محمد يونس ، يرافقه سعادة السفير الماليزي لدى المملكة السيد داتو عبدالرزاق بن عبدالوهاب ، وعدد من المسؤولين الماليزيين ، بحضور وكلاء الجامعة ومسؤوليها ، وتمَّ خلال اللقاء تبادل الأحاديث الودية بين الجانبين .

ورحب معالي رئيس الجامعة بسعادة الوزير وصحبه الكرام ، وقدم نبذة عن الجامعة ووحداتها وكلياتها ، ومعاهدها في الخارج ، وأقسامها ، ومساراتها العلمية والبحثية المختلفة ، ورسالتها تجاه الدين الإسلامي القائم على الوسطية والاعتدال ومحاربة الغلو والتطرف ، ودورها في تأهيل أبنائها في كل المجالات الشرعية والعلمية والصحية والتطبيقية والتقنية .

وأكد معاليه ان هذه الزيارة تأتي في اطار تبادل مجالات التعاون المشتركة بين المملكة العربية السعودية ومملكة ماليزيا في العديد من الجوانب التعليمية والثقافية والعلمية والدينية ، وتعزيز الفرص والشراكات العلمية ، وتبادل التجارب والتعاون والمعارف ذات الاهتمام المشترك ، والتي تسهم في تطوير الخبرات الأكاديمية بين البلدين الشقيقين ، معتبراً أن هذه الزيارة تعد فرصة للتعاون وتنمية العلاقة بين جامعة الإمام ووزارة الشؤون الإسلامية بمملكة ماليزيا ، في ظل ما تحظى به الجامعة من دعم ومتابعة وحرص قادة هذه البلاد - حفظهم الله - ، من خلال اطلاع معاليه على جهود جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية في تحقيق رؤيتها ورسالتها وأهدافها في العناية بالعلوم الإسلامية والعلمية واللغة العربية وتعليمها ، بما يبرز العمق العالمي والإسلامي للمملكة العربية السعودية ، مضيفاً أن جامعة الإمام تحتضن العديد من أبناء مملكة ماليزيا المميزين الذين يتلقون تعليمهم في كليات الجامعة ، ويجدون كل الرعاية والاهتمام لمواصلة دراستهم حتى يسهموا في بناء بلدهم .

من جهته أعرب وزير الشؤون الإسلامية بمملكة ماليزيا الدكتور ذو الكفل محمد البكري عن شكره وتقديره لحكومة المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - وفقه الله - على ما تقدمه من منح دراسية للطلاب والطالبات الماليزيين لتلقي تعليمهم في مختلف العلوم بجامعات المملكة  بشكل عام ، وجامعة الإمام على وجه الخصوص ، مؤكداً أن العديد من الطلاب الماليزيين المتخرجين من جامعة الإمام يعملون في مواقع كثيرة في ماليزيا وينشرون العلم الشرعي القائم على الوسطية والاعتدال ومحاربة الغلو والتطرف ، متمنياً أن يزداد هذا التعاون والتنسيق بين الجامعة ووزارة الشؤون الاسلامية بما يخدم ويحقق تطلعات وآمال البلدين الصديقين وتعزيزها في مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك في ظل دعم واهتمام قيادتيهما .​


--
29/08/1442 07:21 م
آخر تعديل تم على الخبر:
 

المحتوى المرتبط

بحث / ربط المحتوى

    عنوان المحتوى التاريخ