تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

 لجنة التثقيف الصحي بالخدمات الطبية تشارك العالم فعاليات (اليوم العالمي للسكري)

 

تنظم لجنة التثقيف الصحي بمركز الخدمات الطبية في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية عدداً من البرامج بمناسبة (اليوم العالمي للسكري) برعاية عميد كلية الطب المشرف العام على مركز الخدمات الطبية الأستاذ الدكتور خالد بن عبدالغفار آل عبدالرحمن، وبإشراف وكيل كلية الطب لشؤون الخدمات الطبية الدكتور ياسر بن راشد الشريف، وبمشاركة رئيس قسم الصحة العامة ورئيس لجنة التثقيف الصحي الدكتور محمود بن عبدالرحمن بن محمود.

وأوضح أمين ومنسق لجنة الثقيف الصحي استشاري الجهاز الهضمي والكبد الدكتور عبدالمجيد بن إبراهيم آل لبان أن فعاليات برامج (اليوم العالمي للسكري) تركز على التوعية بمخاطر داء السكري وتأثير مضاعفاته المحتملة كالنوبة القلبية والسكتة الدماغية والفشل الكلوي والعمى وتضرر الأعصاب، مشيراً إلى أنه في كل عام يتم التركيز في (اليوم العالمي للسكري) على أهمية الفحص لضمان التشخيص المبكر لمرض السكري.

وبين الدكتور آل لبان أن لجنة الثقيف الصحي ستنظم عدداً من المحاضرات والفعاليات التثقيفية بوحدات الجامعة، كالتالي:

1- مركز الخدمات الطبية: يوم الأحد 2016/11/20م من الساعة الثامنة صباحاً حتى الساعة الثانية ظهراً بقسمي الرجال والنساء، وتتضمن الفعالية: محاضرة علمية تثقيفية عن التطورات الحديثة في مجال السكري، وورشة عمل وقياس معدل السكري ودهون الدم، وتقديم المشورة والنصائح الهامة للمراجعين والمرضى، ومعرض صور توضيحية لمشاكل السكري.

2- كلية الطب: يوم الاثنين 2016/11/21م من الساعة العاشرة صباحاً حتى الساعة الواحدة ظهراً، وتتضمن الفعالية: ورشة عمل وقياس معدل السكري ودهون الدم، وتقديم المشورة والنصائح لمرضى السكري وتوعية المراجعين.

3- كلية العلوم الاجتماعية: يوم الثلاثاء 2016/11/22م من الساعة العاشرة صباحاً حتى الساعة الواحدة ظهراً، وتتضمن الفعالية: ورشة عمل وقياس معدل السكري ودهون الدم، ومحاضرة تثقيفية وتوعوية عن السكري، ولقاءات تفاعلية مع منسوبي الكليات والطلاب، وتقديم الدعم والمشورة للمرضى وتوعية الجمهور.

4- مدينة الملك عبدالله للطالبات: يوم الثلاثاء 2016/11/22م من الساعة التاسعة صباحاً حتى الساعة الواحدة ظهراً، وتتضمن الفعالية: ورشة عمل وقياس معدل السكري ودهون الدم، وتقديم الدعم الطبي والمشورة الصحية للمرضى بصفة خاصة والطالبات بصفة عامة،

ولقاءات تفاعلية توعوية وتثقيفية مع الطالبات والمنسوبات.