تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

 وكالة عمادة البحث العلمي تقيم دورات لمنسوبات جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية في العام الجامعي ١٤٣٨ - ١٤٣٩هـ

أقامت وكالة عمادة البحث العلمي بإشراف وكيلته الدكتورة بسمة الحربي ممثلة في وكالة العمادة للنشر العالمي والشؤون الثقافية على تنظيم عدد من الدورات التدريبية للباحثات من القياديات وأعضاء هيئة التدريس وطالبات الدراسات العليا؛ في الفصل الدراسي الثاني من العام الجامعي ١٤٣٨-١٤٣٩هـ، وقد حرصت العمادة على ملاءمة موضوعات هذه الدورات لرسالة الجامعة السامية ورؤيتها الطموحة برعاية ودعم معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور سليمان أبا الخيل ومتابعة وتوجيه سعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور محمود آل محمود .

ومن أهم تلك الدورات :

دورة ( كيفية عمل الملصقات العلمية ): وقد عقدت يوم الاثنين الموافق ٣٠ رجب .

وهدفت الدورة إلى : تمكين الباحثات من عمل الملصقات العلمية بطريقة محترفة للنشر في المجلات العلمية العالمية.

دورة ( إعداد الأوراق العلمية للنشر في المجلات المتميزة ) : وقد عقدت يوم الاثنين والثلاثاء الموافق ٧-٨ شعبان .

وهدفت إلى: تعريف الباحثات بحالة النشر العالمي وطرق تحسين فرص النشر في المجلات المرموقة وإرشادهن إلى الخطوات العملية للنشر في المجلات العالمية المناسبة وكيفية التعامل مع ملاحظات المحكمين .

دورة ( قراءة بيانات النشر العالمي وتحليل مؤشراتها ): وقد عقدت يوم الاثنين الموافق ١٤ شعبان .

وهدفت إلى : تشجيع الباحثات على النشر العالمي من خلال التعريف بأهم المجلات العلمية وقواعد المعلومات العالمية المصنفة لها، والتعريف بشبكة العلوم وشبكة سكوبس وشبكة البحث الأكاديمي من جوجل ومعامل سكيماغو لترتيب المجلات ومؤشرات قياس إسهامات المؤلفين.

دورة (تطبيقات الحاسب في إدارة المراجع العلمية والاستشهادات): وقد عقدت يوم الثلاثاء الموافق ١٥ شعبان .

وهدفت إلى : تعريف الباحثات بأهم برامج إدارة المراجع وأهميتها، ومساعدتهن على إنشاء مكتبة رقمية خاصة، وتوفير الوقت والجهد في إنشاء قائمة المراجع والاستشهادات والتفرغ لكتابة البحوث والرسائل .

وذكرت الدكتورة الحربي بأن هذه الدورات حظيت بتسجيل عدد كبير من الباحثات من القيادات وأعضاء هيئة التدريس وطالبات الدراسات العليا، وقد تلقت وكالة عمادة البحث العلمي بالمدينة الجامعية رسائل شكر وامتنان من المرشحات اللاتي عبرن عن استفادتهن الكبيرة مما تعلمنه فيها، وأضفن بأن مثل هذه الدورات تعد إنجازا كبيراً يسهم في دعم حركة البحث في الجامعة ومحفزاً لهن على إنتاج أبحاث ذات جودة عالية .

هذا وتتقدم وكالة عمادة البحث العلمي بالشكر الجزيل لسعادة عميد البحث العلمي د.عبد الرحمن المقبل؛ لدعمه الدائم للوكالة وحرصه على تقديم كل ما يدعم البحث والباحثات في الجامعة، والشكر موصول لسعادة وكيل العمادة للنشر العالمي والشؤون الثقافية د.رعد التركي .

كما تتقدم الوكالة بالشكر لسعادة وكيلة الجامعة لشؤون الطالبات على دعمها وتشجيعها أنشطة وفعاليات عمادة البحث العلمي في مدينة الطالبات.

والشكر ممتد لمنسوبات الوكالة المشاركات في تنظيم وتنسيق هذه الدورات المهمة .